جنود الاحتلال وكلابه تنكل بأسير فلسطيني بوحشية

آخر تحديث : الجمعة 13 مايو 2016 - 9:04 صباحًا

image

تعرض الأسير محمد سامي العزة لعملية تنكيل وتعذيب أثناء اعتقاله من طرف الاحتلال في بيت لحم بالضفة الغربية، وذلك بعدما أطلق جنود الاحتلال كلابهم البوليسية عليه فنهشت يده اليمنى، وتسببت له في تمزق شرايينه. وأبلغ العزة بذلك محاميا يتبع جمعية نادي الأسير الفلسطيني أثناء زيارته له في معتقل “المسكوبية”، بعدما مُنع من لقائه على مدى 21 يوماً. وبيّن الأسير العزة أن الكلاب البوليسية سحبته من يده، ثم انهال الجنود عليه بالضرب على كافة أنحاء جسده، قبل أن يُنقل إلى مستشفى هداسا عين كارم للعلاج حيث مكث فيه مدة أسبوع ثم نُقل إلى التحقيق في معتقل “المسكوبية”. وقالت جمعية نادي الأسير الفلسطيني إن العزة ما زال يعاني من عدم القدرة على تحريك أصابع يده بسبب الإصابة التي لحقت به جراء عض الكلاب ليده. وكانت سلطات الاحتلال اعتقلت العزة وشقيقه عمر يوم 21 أبريل/نيسان الماضي.

المصدر : الجزيرة

رابط مختصر

أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة معاينة موقع سرى 48 الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

المصدر :http://www.sra48.com/?p=898